الباحث و الأستاذ حمادي الغربي يصفع مجددا ماجدولين الشارني و يكشف ما يلي

إلى السيدة شبيهة وزيرة الرياضة التونسية، أحيطك علما أن تخصص عملي و إستثماري يأتي في عالم الرياضة الواسع لأكثر من 25 سنة في مجال المعدات الرياضية، الأجهزةن، ماكينات، إكسسوارات، أملك توكيلات لشركات عالمية، أقوم ببناء ملاعب، أتولى رعاية أبطال محليين، أنظم معارض على المستوى الوطني للرياضة، قدمت مشروع تنمية الرياضة بمدعشقر بعد تحليل و دراسة و زيارات ميدانية و ورشة عمل مع كل الجمعيات الرياضية المحلية لأكثر من 6 أشهر و سلمت ملف المشروع للسيد وزير الشباب و الرياضة في حفل رسمي و بحضور أعضاء الحكومة و ذلك موثق في الإعلام المالاغاشي الرسمي، أملك صحيفة شهرية رياضية ورقية و أملك فرق رياضية نسائية و رجالية في كرة القدم، كرة السلة، رقبي، القائمة تطول و لكن سيأتي الوقت المناسب و سأعرض ذلك.

أقول هذا لكي تعرفي حجمك و أدعوك لأن تلزمي مكانك لأنه لو تركت العنان لقلمي سأسقطك من منصب الوزارة، من هنا أرسل نداء للأبطال الرياضيين التونسيين على مستوى فردي من الذين لهم مشكل في تمثيل تونس عالميا و في المحافل الدولية و ترفض الوزيرة الفاشلة القيام بالواجب تجاههم، أعلن إستعدادي لرعايتهم و حل مشاكلهم إلى حين رحيل وزيرة النحس.

حمادي الغربي

أترك تعليقا

تعليقات

عن مدونات الصدى