من جديد.. مركب إعلامنا يبحر في القذارة.. مقال الناشط الخليل بنّور

من جديد.. مركب إعلامنا يبحر في القذارة و العنوان هذه المرة: “حفتر يصد هجوما للجضران… على الهلال النفطي”…

و لعلمكم: حفتر… لا وجود له على أرض الواقع… إلا في المنابر الملوثة لسيسي مصر و جماعتنا… الجضران… من جذور غير ليبية… و قد صنعه دعاة الإحتلال للتصدي للثورة المباركة الليبية… حتى تم الإنقلاب في مصر… فقدم أحمد قذاف الدم “حفتر” و راهن عليه للقيام بالمهمة بدل الجضران المغمور و المجهول حتى لدى أوساط “الطابور الخامس” في ليبيا…

تم الاتفاق مع الجضران بالانسحاب من المشهد مقابل بضع سيطرة و أسهم على الشركات الخدماتية العاملة في آبار النفط… في وقت لاحق… استهجن الجضران قيام “قذاف الدم” باعتماد مركب في عرض البحر للإجتماعات السياسية “البرلمان العائم”… متعللا بإمكانية إقامتها على الأراضي التابعة له و أنها في أمان تام… إلا أن “قذاف الدم” رفض مستندا إلى تقارير استخباراتية “على الأرجح مصرية” تحذر من وجود مندسين بين رجال الجضران…

كل هاته الشوشرة المصطنعة… هي لمحاولة الصنع من “حفتر”… الرجل الوطني المغيار… حتى يكتسب بضع مساندة سياسية داخلية… بعد أن فشل هو و مموليه في تحقيق وجود عسكري… و أنتم… لكم اليقظة و التبصر…

أترك تعليق

تعليقات

عن نجـــوى الـــذوادي