بعد انتفاضة آهالي تطاوين للمطالبة بثروات الشعب المنهوبة، عماد دغيج يصرخ: يا توانسة لوقتاش ساكتين

لا تخذلوهم ، تطاوين لن تكون الحوض المنجمي سنة 2008 و لا بنقردان سنة 2010
لا يمكن للتونسي اليوم بعد الثورة على الظلم و الحقرة ان يسكت على نهب ثرواته في وضح النهار
لا يمكن ان يقبل التونسي ان يعيش 3 بالمائة في البذخ من مال الشعب بينما يعاني ال 97 بالمائة الفقر و الغلاء و البطالة
لا يمكن ان يقبل التونسي اليوم ان تذهب خيرات الجنوب و بقية الجهات لمجموعة صغيرة تتصرف فيها على هواها و لن ينال الشعب الا الفتات
حان الوقت لتصحيح البوصلة و التوجه لقاعدة ثروات الشعب للشعب حان الوقت ان يستفيق المواطن و ان يتظامن مع ابن بلده في الجنوب و الغرب ، في تطاوين و قفصة ، في الكاف و جندوبة
سيهمشون مطالب كل الجهات لانهم لا برامج لهم سوى برنامج التغول و السرقة ، ماذا حققت الحكومة في مطالب اهالي الفوار و قبلي و دوز من قبل ، اين وعودكم للمهدية و القصرين و بوزيد ، ماذا قدمتم لريف القيروان الذي يعتبر افقر جهة في الجمهورية و انتحر العشرات من شبابها نتيجة الفقر و الياس
لوقتاش ساكتين ؟؟؟
لوقتاش نشوفوا في الشعب بغصته و ما نتحركوش
لوقتاش يسرقونا و عينينا اتشوف
لن نترك تطاوين لوحدها
كما لن نترك الكاف لوحدها
لن نترك لهم تونس يستولون عليها
عودوا الى الشارع
اسمعوهم اصواتكم
وحدوا صفوفكم
قولوا لهم الليلة عن موعد خروجكم للشارع
و ابعثوا لهم رسالة مفادها
كلنا تطاوين
كلنا تونس
و ما ضاع حق وراءه طالب
#التشغيل استحقاق يا عصابة السراق
#تونس بلادنا مهاش دار بوكم

أترك تعليق

تعليقات

عن مدونات الصدى