اليوم ذكرى اغتيال الطيب الخماسي شهيد الاتجاه الاسلامي على يد بوليس بن علي

7سبتمبر ذكرى اغتيال الشهيد الطيب الخماسي:

قارع ابناء الاتجاه الاسلامي النظام النوفمبري الديكتاتوري بالكتابة على الجدران و توزيع المناشير ، والمسيرات السلمية و الإعتصامات فواجهوهم بالقمع و الاعتداءات و القتل و بالتعذيب و التنكيل بهم و بعائلاتهم ، و الزج بهم في السجون و المعتقلات،  و لم يسلم من بطشهم اي اسلامي .

من ضحايا رصاص بوليس بن علي الشهيد ذو 20 ربيعا الطيب الخماسي  تم اغتياله رميا بالرصاص اثناء توزيعه مناشير كتب عليها بعض الايات القرآنية فيها نهي عن المنكر و امر بالمعروف قرب المركب الجامعي بالعاصمة،  هكذا تمت تصفية الشهيد البطل الطيب الخماسي، رحمه الله رحمة واسعة وأجزل له المثوبة…

“قل اللهم فاطر السماوات والأرض عالم الغيب والشهادة أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون”.

أترك تعليق

تعليقات

عن غفران التليلي

غفران التليلي ناشطة ثورية و مدوّنة تونسية الممثلة الوحيدة لموقع الصدى في ولاية القصرين أبرز أنشطتها في موقع الصدى تغطية نقائص الجهة و إحتياجاتها و إيصالها للرأي العام التونسي على أمل مستقبل أفضل للولاية